خفيف دم!!

علي أن أعترف بأنني لست بنفس خفة الدم التي تلمسونها في بعض تدويناتي الساخرة وذلك عندما يتعلق الأمر بطرح موضوع عبر التطبيق الشهير سناب شات أو (الستوري) على الانستاقرام، أحد المتابعين الأوفياء قالها لي صراحة بأنه يستمتع بقراءة تدويناتي الساخرة إلا أنه لم (يبلع) اطلالاتي البهية بتاتا على السناب شات (وجه حزين) يبدو أن وجهي … اقرأ المزيد »

شكرا أراميا ..

كم هو جميل ان يكون هناك شيئا مميزا في حياتي… و كم هو رائع ان تبقى وفيا لمن كان يوما سببا في زيادة وعيك و ثقافتك ورسم الابتسامة على وجهك، فهناك من لهم عَلِينا فضل كبير واجب علينا شكرهم، إليكم نبذة بسيطة عن المدونة التي كان لها الأثر الإيجابي الكبير في نفسي. في مساء ذلك … اقرأ المزيد »