25 / 10 / 2008 48 (631)

أحلام أنثوية!

تنتباني في بعض الأحيان أحلام غريبة والبعض منها منامات مزعجة ومخيفة لذلك صرت متابعا لبرامج تفسير الأحلام في العديد من القنوات والاذاعات ومتصلا دائما لمعرفة تفسير هذه المنامات.!

وهذه مجموعة من الأحلام مع تفسيراتها!

الحلم..

رأيت في منامي آنني أعمل موظف في مكتب بريد امبوست، وأثناء عملي دخلت علينا فتاة مواطنة كانت ترتدي عباءة على شكل كندورة رجالية و قامت بلف (شيلتها) على رأسها على شكل (عصامة) كالشباب، وصرخت علي في وجهي تستفتر عن بطاقات الهوية، وقومت الدنيا ولم تقعدها بسبب تأخر عملية الاستلام…في كل مرة أحاول تهدئة تلك الفتاة ألاحظ آن صوتي ينعم أكثر و أكثر لدرجة أنني فكرت في لحظة أن استقيل من عملي وأتحول إلى مجال الغناء وبالمقابل كان صوت تلك الفتاة يزداد خشونة مع كل صرخة حتى ظننت أنني أستمع الى أغنية لللمطرب جورج وسوف!

التفسير…

عملك في مكتب بريد يدل على انك انسان خدوم جدا، تحب مساعدة الناس…الا أن ظهور الفتاة في المنام يشير الى انك شاب أعزب وتسعى للزواج، باقي الدلالات التي ذكرتها من أن الفتاة ترتدي عباءة على شكل كندورة ومتعصمة وصوتك الذي كان يزداد نعومة يدل على أنك قد لا توفق في الاختيار في المرة الأولى وسوف (تبتلش) بزوجة متسلطة تحول حياتك إلي جحيم وقد تتسبب في اصابتك بعقدة مزمنة من بنات حواء، اذا كان موضوع الحصول على منحة صندوق الزواج من الحكومة لا يهمك كثيرا انصحك بصرف النظر عن الزواج من المواطنات واللجوء الى جنسيات أخرى ولكن الأفضل أن تبقى عزوبيا للأبد!!

الحلم..

حلمت آنني في طريقي الى مدينة دبي وتوقفت عند محطة أدنوك لتزويد سيارتي بالوقود، وفي تلك الأثناء كانت هناك سيارة مكسيما بداخلها فتاة و اثنين من رجال الشرطة يقفون بجانبها، وبعد لحظات تجمع حولها عدد من عمال المحطة الذين تركوا مهمتهم الأساسية وهي تزويد السيارات بالوقود، قبل أن يآتي موظف اسيوي آخر يبدو أنه مدير المحطة، الفتاة كانت طوال الوقت تشير الى أحد العمال وهي تصرخ بصوت عالي حيث يبدو انها تتهمه بشيء ما والشرطي يحاول تهدئة الموقف ولكن بلافائدة.
حاولت فهم طبيعة المشكلة خلال فترة تعبئة الخزان ولك بلا فائدة ورحلت من المحطة والفتاة مازالت تصرخ والشرطة والعمال مازالوا متجمعين!

التفسير…

رؤيتك لمحطة أدنوك فيه خير كثير لك لأنها الشركة الوحيدة التي لم تقم برفع أسعار الديزل كباقي الشركات في الامارات الأخرى!،
اذا كنت موظفا فسوف يتم ترقيتك الى درجة أعلى ومصحوبة بمنصب مرموق الا أنه سيتم تعيين مديرة جديدة عليك بأمر(من فوق) وهذا ما تشير اليه رؤية الفتاة التي تقود سيارة رياضية ممثلة في (الماكسيما) لذلك حاول أن تكون لبقا في التعامل معها وسياسيا محنكا اذا ما اردت الاستمرار في عملك، لا تحاول ان تلبس ثوب (ابو العريف) ولا تحاول معرفة ما لايجب معرفته يعني بالعربي(لا تتلاقف) وتذكر ان المرأة دائما على حق!

الحلم..

حلمت آنني مستلقي على الأريكة اعيد قراءة كتاب “الرجال من المريخ والنساء من الزهرة” مع انني قرأته أكثر من ١٠ مرات خلال شهر واحد،،

التفسير…

يبدو انك لست متابعا جيدا لجون جراي مؤلف هذا الكتاب وغير مطلع على جديده…فالطبعة الأخيرة من الكتاب حملت عنوانا جديدا وهو “النساء احتلوا كوكب المريخ… والرجال هاجروا إلى خارج نطاق المجموعة الشمسية”.. أنصحك بالحصول على نسخة منه قبل أن يهاجر المؤلف بدوره فهناك شائعات تفيد بأنه ينوي العيش في ألاسكا!

الحلم..

حلمت أنني ذهبت الى خياط العربي الممتاز لتفصيل كنادير العيد، إلا أنني فوجئت بنفاذ قماش (الختم) الذي عادة ما اختاره كقماش لثيابي هذا بالرغم من مجيئي بوقت كافي (٩ أشهر قبل موعد العيد!) وعرض البائع علي خامة جديدة لونها أسود مشابهة في الشكل والملمس لخامات العباءات النسائية، كما عرض علي خامة أخرى جديدة عليها نقش ورود وأزهار وأخبرني بأنها هي الموضة الدارجة عند الشباب هذه الأيام!

التفسير..

ظهور الخياط في الحلم دلالة على اتصالك بشخص ما، فالخياطة هي في الأساس وصل قطعتين مع بعض بواسطة الابرة والخيط، هذا الشخص قد يكون فتاة موظفة سوف تتعرف عليها وتغدق عليك بالعطايا والهدايا، آو شاب دلوع (سيبلشك) به أحد المعارف
….احذر من مفاجآت الطريق!

الحلم..

رأيت البارحة أنني ذهبت برفقة صديقي “أنور” الى مركز من مراكز التجميل ، وقمنا بعمليات صبغ وسمكرة كاملة من سشوار وميش وحيص بيص وبدي كير ومانيكير، غلبني خلالها النعاس فأخذت غفوة قصيرة ،استيقظت بعدها لأجد نفسي قد تحولت الى نسخة مطابقة من (لميس) بطلة المسلسل التركي أما صديقي أنور فقد تحول إلى (نور)!

التفسير..

ذهابك للصالون يدل على حبك للنظافة والأناقة ولكن التفسير يعتمد على نوعية الصالون، اذا كنت في الحلم قد ذهبت الى صالون (الياقوت) الرجالي فهذا الحلم يصنف ضمن (أضغاث) الأحلام، اما اذا كان ذهابك الى صالون نسائي وهذا هو الراجح وذلك من خلال سماعي لقائمة العمليات التجميلية التي قمت بعملها هناك، فارتياد الصالون النساذي بالنسبة للرجل يدل على تغير كثير من القناعات لديك بالنسبة للجنس الآخر وفي قضايا جوهرية كنت في فترة من الفترات تعترض عليها بشدة كعمل المرأة وقيادتها للدراجة، وتحولك شخصية (لميس) يدعم هذا الاتجاه.
اما رؤيتك لصديقك أنور الذي تحول الى نور فيحتمل أكثر من تفسير قد لا يتسع المجال لذكره الآن ولكن بإمكانك الاتصال بي (تحت الهوا) لاستكمال تفسير هذه الرؤيا!

الحلم..

حلمت أنني كنت في مقهى أتابع مع مجموعة كبيرة من الشباب حلقة من برنامج (الفرن) للشيف منال العالم، كنا نتابع الشيف منال وهي تعد طبق الباميا باللحم بكل حماس و كأننا نتابع مباراة كروية ساخنة بين ناديي تشيلسي و انترميلان ضمن كأس أبطال آوروبا
الغريب في ذلك الحلم آن جميع الشباب المتابعين من المتزوجين وأصحاب العيال!

التفسير…

الجلوس في المقهى يدل على وجود وقت فراغ كبير وهو المشكلة التي يعاني منها الجنسين هذه الأيام، متابعتك أنت والشباب لبرنامج الطبخ تشير الى مدى معاناتكم لمشاكل مزمنة في التغذية في منازلكم مما جعلكم تلجأون الى البحث عن مصادر أخرى للوجبات الثلاث الرئيسية كاللجوء للمطاعم والحنين إلى طبيخ الوالدة، وذلك في ظل انشغال نسائكم بالعمل والوظيفة وجني الأموال، اذا كنت على صلة بأولئك الشباب ممن شاهدتهم  في الحلم  فانصحك بدعوتهم  لمتابعة برنامج الشيف أسامة رمزي (مع أسامة أطيب) لتعلم مزيد من الطبخات ولا بأس من دعوة بعض العزاب معكم وذلك لكي تتعلموا جميعا اعداد وجبات شهية تقيكم تقلبات الزمن!!

حلم آتمنى آن يتحقق:

أن يعود للمرأة رقتها وحياؤها المفقود، ونراها تمارس دورها الطبيعي في التربية واعداد الأجيال بدلا من منافسة الرجال في كل شيء حتى في الصراخ و اثارة المشاكل!

أسامة الزبيدي، مدون ومصور فوتوغرافي , من مواليد العاصمة الإماراتية أبوظبي في 1978 بحار سابق وموظف حالي ورجل أعمال على قد حاله

اجمالى التعليقات على ” أحلام أنثوية! 48

  1. فتاة الأمل رد

    إن أنتم عدتم رجالاً تأكد أننا سعود نساءاً:)
    لم تخرج المرأة إلا لتغير عالمنا ومجتمعنا ومن ضمن هذا التغير تغير الرجال..
    وللأسف كثير من النسوة عملت لعدم إحساسها بالأمان المالي..ولم يعد أحد يفيد أحد ..أو يهتم لأحد .. بالإضافة لتأخر سن الزواج ..وهو بالطبع وبالتأكيد ليس بيدها..
    ما صوتها العالي فأحياناً يكون دفاعاً عن نفسها … ليس مطلوباً من الأنثى أن تكون رقيقة في كل وقت إن استأسد عليها آدم أو تخلى عن قيمه ..فيجب أن تكون على أهبة الإستعداد لتكون لبؤة..

    آخر تدوينة كتبها فتاة الأمل في مدونته:there is chemistry

  2. نادية - أبوظبي رد

    مساء الخير أخي أسامة

    صدقا في البداية ظننت بأن الأحلام والتفسيرات حقيقية، ولكن …

    أكثر ما أعجبني هو تفسير الأحلام، رهيبة هذه التفسيرات، ولكن …

    فقط أريد أن أضيف جملة صغيرة، وآمل ألاّ يقف ضدي الرجال من متابعي المدونة

    ( عودوا رجالا كي نعود نساء )

    وسلامتكم

    ودمتم

  3. أسامة رد

    فتاة الأمل..

    عفوا ولكن مهما كانت الأسباب فلا اجد مبرر مقنع للمرأة لكي تتقمص دور الرجل…
    مثلا فلنعد للحلم الأول

    هل يستحق الموقف ان تفتعل تلك الفتاة كل هذه الضجة لمجرد تأخرها في استلام بطاقة الهوية مدة يوم أو يومين؟ أي دفاع عن النفس في مجرد تأخير استلام بطاقة ؟
    هل فقدت خلال هذين اليومين جنسيتها أو هويتها؟ الموضوع لا يتعدى خطأ بسيط قد يحدث في كثير من الموسسات الحكومية والخاصة…ولا يستحق كل هذه الضجة واستعراض العضلات..

    صدقيني الرجال (قولا وفعلا) كثر ولا يحتاج قرن عودتهم بعودة النساء إلى انوثتهن… المشكلة لها أبعاد كثيرة المجتمع والاعلام والتوجهات الرسمية للأسف تشجع للمرأة على التمرد على واقعها على الأنثوي الذي خلقها الله من أجله.. وللأسف مرة أخرى كثير من الفتيات ينسقن بكل سهولة ٌلى مثل هذه الدعوات الهدامة

    نادية..

    بما ان تعليقك مشابه لتعليق الأخت فتاة الأمل فأعتقد أن ردي عليها يناسب تعليقك أيضا:)
    لا أنكر أن هناك قصور من جانبنا نحن الرجال.. ولكن،،،التوجه العام لنون النسوة لا يبشر بخير أبدا

  4. فتاة الأمل رد

    أنا معك أن موقف الفتاة كان لا داعي له أو لنقل هبلة ..أنا اتكلم بشكل عااااااااام الدولة لم تقل للفتاة أخرجي رغماً عنك لتعمل..الذي حدث ببساطة أن الفتاة انهت مراحلها الدراسية المدرسية والجامعية وللمرة المليون بقرار شخصي منها ..ثم ماذا بعد ؟؟؟
    هاهي في البيت عالة أكثر معيل لأنه من في مثل عمرها المفروض أن تنتقل مسؤليتهن لأزواجهن هذا الوضع الطبيعي ..
    لا قدر الله تفي الوالد والوالدة تزج الأخ لم تبق سوا حوا أخواتها بانتظار العريس المزعم فهناك أمامهن 3 خيارات إما أن ينتظرن فارس الأحلام المزعم الذي في الغالب لن يأتي لأنه مشغول بأخريات قلبه مليء بهن مشغول بطموحه أو لأنه بكل بساطة لا يتذكر أن الزواج جزء من الحياة!!!
    وإما أن ينتظرن الصدقات حتى لا يعشن دن مستوى الفقر ..
    وإما ان تنتظر شفقة القريب الذي قد يساعد ليوم ليومين ثم تأخذه الدنيا..

    فهل تعمل بما علمت .أم تنتظر!!!
    فكلاهما مر لكن تختار من هو أقل مرارة أن تعمل تتعلم و تكفي نفسها..

    آخر تدوينة كتبها فتاة الأمل في مدونته:there is chemistry

  5. Esperanza رد

    شخصياً أرى أن سبب كثير من المواقف التي ذكرتها هو تقصير الرجل. على سبيل المثال، لماذا لم يذهب زوج أو شقيق أو والد أو أحد أقرباء هذه المرأة من “الرجال” للاستفسار عن بطاقات الهوية؟ لو ذهب أحدهم لما حدث ما ذكرت!

    المرأة قبل أن تكون أنثى فهي إنسان.

  6. فتاة الأمل رد

    إسبرينزا

    ببساطة لأنه الرجل م فاضي لصدعة الراس..
    في مواقف فعلاً تجبرني أقل ليش أنا أسوي شي الرجال مفرض يسويه ..المشكلة هالشي اللي لازم يسويه يأتي بعد طلب وشحاته قوية

    آخر تدوينة كتبها فتاة الأمل في مدونته:there is chemistry

  7. أسامة رد

    أختي فتاة الأمل،،

    أرجو آن لا يقتصر النقاش في هذا الموضوع على مناقشة قضية عمل المرأة… فالموضوع برأيي آشمل بكثر من ذلك.. أنا هنا أتكلم عن تحول دور المرأة وتغير نط تفكيرها..

    على أية حال رأيي واضح في هذه المسألة وسبق أن طرحته أكثر من مرة هنا ولا بأس من تكراره مرة أخرة وهو أنني لست ضد عمل المرأة ولكن بضوابض وشروط..وليس لمجرد ( أنا عندي شهادة وما بقعد في البيت) وهو للأسف المنطق الذي يتعامل معه كثير من الفتيات هذه الأيام..

    لا أدري ولكن ما العيب في أن تتزوج المرأة وتكون على رأس بيتها وأولادها.. حتى لو كانت حاصلة على شهادة الدكتوراة.. فوظيفتها كزوجة وأم في نظري أغلى وأشرف من أية وظيفة أخرى،،،

    حسنا عندما يكون هناك اهمال وتقصير من قبل الزوج فلكن الحق يا بنات حواء في التمرد.. لا أن يكون التمرد.. هواية وطبع متأصل فيكن!

    Esperanza

    وهل تظنين آنها طلبت من أحد (الرجال) التكفل بهذا الموضوع؟ شخصيا لا آعتقد،،فمثل هذه الن،عية من الفتيات.. يتلذذن بافتعال المشاكل!

  8. فتاة الأمل رد

    أوووكي قلت حتى لو عندها دكتوراه الأفضل تقعد في بيت زوجها ما جاوبتني كثير تقدم العمر بهن ماذا يفعلن ؟؟؟
    الود ودهن يقعدن في البيت بس تكون مكتفية مادياً مو عايشة على الكفاف
    يعني الحين البنت تتزوج 30 وفوق؟؟
    عطيني الحل؟صدقني الكثير يتمنن هاليوم..
    أنا أعرفهن شخصياً .. خرجن ليس للشهادة ولا لتحقيق الذات و لكن مجبرات علىالعمل..

    اعذرني لاقتحامي مدونتك أكثر من مرة 🙂

    آخر تدوينة كتبها فتاة الأمل في مدونته:there is chemistry

  9. أسامة رد

    وما هو مقياس الاكتفاء المادي الذي يناسب تلك الفتاة لكي تجلس في بيتها؟

    هل سيكفيها مصروف أبيها ٣ آلاف أو ٤ شهريا،،،؟
    لا أعتقد أنها سترضى بهذا المصروف الذي سوف تعتبره زهيدا مقارنة بالثلاثين ألف الذي تنتظرها على رأس كل شهر من خلال وظيفتها،،

    خلاصة القول المرأة المحتاجة للعمل.. الله معاها وييسر عليها ..و أنا أتكلم هنا عن الأرامل والمطلقات ممن يعلن أطفالا وبنات..
    أما المكتفيات ماديا والمرتاحات.. فأتمنى آن يفسحن المجال للرجال ويقمن بالدور الذي خلقن من أجله..

    اقتحمي المدونة على كيفك.. بس ما آرجوه أن لا يقتصر الاقتحام على نقطة عمل المرأة.. 🙂

  10. القطوية رد

    جعله الله مناماتك خيرا دائما. 🙂

    لكن حسب معلوماتي وكي نكون دقيقين، الرجال هاجروا إلى كوكب بلوتو ولهذا تآمر البعض واعتبره خارج المجموعة الشمسية!

    فما تعليقك حول القضية رعاك الله؟ 🙂

    آخر تدوينة كتبها القطوية في مدونته:ألعاب صخر!

  11. DUBAI رد

    أنا أعجبني رد فتاة الأول ..أعني السطر الأول ..!!

    نعم نحن نخطأ .. ندوس على أنوثتنا أحيانا ..

    و لكن وراء كل دوسة هناك درس نتعلمه .. لا يعيه معشر الرجال !

    : )

    آخر تدوينة كتبها DUBAI في مدونته:~ لنحولها الى بسمة

  12. الأنوار رد

    أخي أسامة بالنسبة لتعليقك على أحد الأخوات
    ———
    وهل تظنين آنها طلبت من أحد (الرجال) التكفل بهذا الموضوع؟ شخصيا لا آعتقد،،فمثل هذه الن،عية من الفتيات.. يتلذذن بافتعال المشاكل!
    ———

    بل يا أخي تطلب، لكن بلافائدة تذكر .. غير إنه بيجيك عوار راس وزيداة ضغط وسكر
    حتى عندما نزاحم الرجال في الأسواق
    أنا لو بيدي ما أخرج من البيت أبداً .. حتى لشراء ملابس العيد !
    لكن بعد مرض والدي يجب على أحدهم أن يذهب لشراء حاجيات المنزل
    لكن أخوتي الذكور تنصلوا من ذلك
    فكانت أختي هي التي تذهب مع السائق .. ومن بعد زواجها ألقي على كاهلي
    كنت لا أعرف اليمين من الشمال .. حتى مدرستي، أروحها على مدار ثلاثة سنوات وما حافظة طريقها ..
    في البداية كنت أخرج من العصر، أشوف زحام في السوق فأنتظر عند كل محل حتى يقل، ما أخلص إلا بعد نصف الليل
    صرت أشوف النساء في المحلات يدخلن ويخلصن بسرعه ويزاحمن الرجال
    فماذا تظنني فاعلة !.. لكن أتمنى أن لا أصل لتلك الدرجة

    تعرف يا أسامه .. أحدى صاحبات أختي لما بتنزل مكافآت الجامعة .. طبعاً في السعودية المرأه لا تسوق السيارة
    تقول لأخوها .. فيقول أروح لك بشرط .. تعطيني نصفها !!

    وقريبتي التي أنهت ثانويتها بتفوق، لكن أخوها ووالدها لا يريد أن يوصلها إلى الجامعة، وعندما تخبره أنها ستذهب بباص الجامعة.. يقول أنه يغير !

    وإذا بدك قصص كثير يا أخي أسامه فهي موجوده وبكثرة أيضًا !

    قل أن الرجال هم من تنصلوا من مسؤلياتهم ..
    هل هذا يكون بدل ما هو يستر عليها ويحافظ عليها، يخليها تضطر لأشياء ما كان بودها تعملها أبداً

  13. سوالف رد

    لا حول ولا قوة إلا بالله، أسميك حولتني، بصراحة خيالك واسع، عيبني تفسير أول حلم وأتمنى ان حرمتك تقراه*ابتسامة شريرة*

    بس جد اسلوبك شي!ضحكت لين ما دمعت عيوني

    بعدين اختربت السالفة في التعليقات، عقدتوها، المتشبهات بالرجال موجودات من زمن سكتوا وعشان جي في أكثر من موضع تم الإشارة لهن في الشريعة الاسلامية، يعني موجودات وبيتمن موجودات لعدة أسباب، وأكيد رغم اختلاف الأسباب نعتبرهن ظاهرة سلبية لكن هالموضوع دمه خفيف فلا تعقدونها…

    وكما يقول حنفي بن شعبان بن رمضان بن متولى بن مدحت المنشاوي:

    “اللي على راسوا بطحة يحسس عليها”

    آخر تدوينة كتبها سوالف في مدونته:مذكرات بايتة من أمس

  14. بسمة امل رد

    رائع ماكتبته ..
    انا نفسى ايضا كفتاة اشاهد تصرفات الفتيات ان تعود لطبيعتها ومايناسبها .. بصراحة استغرب دائما تصرف الفتيات بماذا اقول العدوانية , الهمجية , المزاحمة للرجال , ام ماذا اعدد وانا اشاهد الكثير من تصرفات الفتيات المسترجلة.. اذكر باحدى المرات ذهبت لمكتب وكان يوجد عدد كبير على الشباك من الرجال فانتحيت جانبا لحد مايخلصو مش مستعدة اقول لو سمحت يااخ او غيره من الافعال, او ازاحمهم .. لكن شاءت الاقدار لانهم وجدونى فتاة ان يعطونى حق الاولوية مع بقاء احترامى لذاتى واحترامى عندهم ..
    وببعض المرات بل الاصدق بكثير من المرات انى اقضى معظم مشاويرى بنفسى لكن لم استخدم الصراخ ولا المزاحمة ولا حتى الاسلوب الناعم بل بقيت كما انا باسلوبى وبشخصى وباحترامى .. وكنت انفذ مااريد ..
    كل شىء بصير زى مابدنا لكن لو كنا نملك عقولا اوعى ونفسا اطول من انفسنا ..
    شكرا لك اسامة

    آخر تدوينة كتبها بسمة امل في مدونته:السرطان والشباب ..

  15. مساعد رد

    هههههههههههههههههههه
    لا تعليق حلوم عدله يا أسامه 🙂

    وصدقت ليت النساء يعدن نساءً برقتهن وأنوثتهن وبيتوتتهن ..
    للأسف أصبحت المرأة تزاحم الرجال في كل مكان دون حياء وحشمه متناسية أوامر الله له في القرار في البيوت لمن ليس لها حاجة في الخروج .

    حلوم سعيده 🙂

  16. manal رد

    افضل طريقة لاي حلم من الاحلام

    ان تدفع صدقة
    وان لا تفكر في الموضوع كثيرا

    فان هذه الامور قد تسبب الادمان
    اقصد تفسير الاحلام

    دمت بخير
    واحلام سعيدة يا اسامة
    :))

    آخر تدوينة كتبها manal في مدونته:To you dear friend…

  17. أفلاطونية رد

    قلم مبدع ,, أتمنى أن يتحقق حلمك الأخير أخوي أسامة ..

    لا أتخيل نفسي أبدا رافعة الصوت أمام الرجال أو النساء حتى في الشارع أو مكان عام .. لا أظن أن هناك أبدا مايستق أن تفقد المرأة فيه أنوثتها من الحياء

    تحيــاتي ,,,

    آخر تدوينة كتبها أفلاطونية في مدونته:في وسط زحمة العمل .. ومع رجل أمن!

  18. عبدالله رد

    حلم آتمنى آن يتحقق:

    أن يعود للمرأة رقتها وحياؤها المفقود، ونراها تمارس دورها الطبيعي في التربية واعداد الأجيال بدلا من منافسة الرجال في كل شيء حتى في الصراخ و اثارة المشاكل!

    كلمات في الصميم يا أسامه..
    ما أدري منو المستفيد من كل هذه الضجه حول المراة..!!
    خلوها تختار بروحها.. اذا تبي تجلس في بيتها كيفها..
    واذا تبي تشتغل .. فأيضا كيفيها..
    اما كل يوم والثاني وفي الجرايد عمل المرأة وحرية المرأة والمرأة الامارتيه اشتغلت وسوّت وحققت وانجزت!!
    أحس من كثر ما يتكلمون في المرأة مجتمعنا صار انثوي (ولنا في قناة سما دبي خير دليل)

  19. عابر سبيل رد

    كنت سأقول بأنك بدأت تهلوس مثل ما حدث معي في اليومين الماضيين

    لكنني وجدت بأنها ليست مجرد أحلام، بل ربما هي ( رؤيا ) تتحقق !!!

    آخر تدوينة كتبها عابر سبيل في مدونته:هلوسة حمى !

  20. أسامة رد

    القظوية

    آخر معلوماتي أن جنس الرجال قد انقرض مع زوال كوكب أتلانتس.. وصارت الأمور كلها تدار بواسطة النساء الواتني لم يحتلن فقط المريخ..بل كامل المجموعة الشمسية 🙂

    DUBAI:

    طيب نورينا..علشان نشتفيد من هذه الدروس 🙂

    الأنوار..

    أرى أنك عممتي تعميما ظالما..
    فهناك كثير من الآباء و الأخوان يبذلون كل مافي وسعهم لتحقيق رغبات أمهاتهم وأخواتهم..
    نعم قد يكون هناك تقصير من قبل الرجل.. ولكن مازلت عند رأيي أن هذا ليس مبررا لكي تتخلى الأنثى عن أنوثتها!

    سوالف..

    لا تخافين حرمتي قرته.. لأنه أي موضوع لازم يمر عن طريق الرقابة 🙂

    بسمة أمل..

    خيرا ما فعلتي أختي الكريمة.. فإذا كان الاختلاط لابد ولامحالة بالرجال..فلكن في بنات شعيب أسوة وقدوة حسنة..

    مساعد…….

    أنقذتني ياخي 🙂
    فأنت الذكر الوحيد الذي رد..وسط التعليقات النسائية حتى تلك اللحظة:)

    منال..

    تصدقنا وزكينا.. بس مايف فايدة!
    الظاهر لازم أحج!

    أفلاطونية القانونية..

    يارك الله فيك وفي أمثالك 🙂

    TOOP..

    نعم.. ما أجمل ذلك!!

    عبدالله..

    لا أحد يستطيع أن يجبر شخصا ما على مالا يرغب في فعله..
    وللنساء الآن مطلق الحرية في فعل ما يريدون وفي الوقت الذي يريدونه..
    وما كلامي هذا إلا مجرد تذكير..
    على قولك..خلوها بكيفها!

    عابر سبيل..

    ياليتها كانت هلوسة حمى.. بل هي حقيقة صاحي!

  21. فتاة الأمل رد

    للمعلق أعلاه لا تدرج حديثاً دون أن تكمله ولا تستخدم الحديث للتهكم ..
    فسبحان الله ما فتأ الرجال يستخدمون قول عليه أفضل الصلاة والسلام في التهكم حتى باتت بعض النسوة والعياذ بالله يفهمن هذا الحديث خطاً فاتق الله ..
    وآخر ما أوصى به عليه السلام قبل مماته النساء..فلا تجعلوا تعليقاتكم كأنه تصادم بين الرجال والنساء..

    آخر تدوينة كتبها فتاة الأمل في مدونته:there is chemistry

  22. علي التميمي رد

    تسلم على الموضوع الحساس يا أسامة

    النساء شقائق الرجال

    لكن لكل شخص في المجتمع له دور و أولويات، فالرجل أهم الوياته العمل

    و المرأة أولويتها الأولى البيت و تربية ألأبناء
    و لا ننسى إن في جهود كان لها دور كبير حتى تصل المرأة لهذا المستوى و هذا من متطلبات العالمية و الإنفتاح مقابل قلة التربية للجيل القادم – تربية خادمات و مسلسلات- و ازدياد حالات الطلاق و غيرها من الأمور.
    أنا أعتقد الموضوع مجتاج حملة توعية لأن الأمور تزداد سوءا.
    المرأة لازم تساعد الرجل لأنهم يبون يسافرون كل صيف لندن، الحرمة لازم تشتغل و نستفيد من راتيها لأن نبغي نشتري و نشتري و نشتري. الموضوع كله في الكماليات و المادة و الشجع خل بعض الناس يتنازلون عن مبادئ في حياتهم، تعم مبادئ.
    ليش الحرمة تشتغل وسط الرجال و في مجال الرجال يسدون و يكفون و يوفون فيه.
    الموضوع كبير و واسع يا أسامة محتاجين دراسة و بحث للموضوع من الناحية الإجتماعية و الشرعية

    و تسلم مرة أخرى على الموضوع المهم

    آخر تدوينة كتبها علي التميمي في مدونته:رحلتي إلى تنزانيا 3-5

  23. غسق رد

    واقيعة هذه الأحلام

    لكن

    كونك تسردها بطريقة الأحلام لي تحفظ عليه

    أعتقد في نهي ورد فيه

  24. deweyes رد

    سلامٌ عليكمْ
    ،
    أشكرك كثيراً أخ أسامه على هذه التدوينه .. القيّمه حقاً 🙂
    ،
    بالنسبه لتعليقي على الأمر .. أنا أتفق معك .. فتياتنا .. لم يعدنَ فتيآتْ – بإخراج من رحمهنّ الله من الموضوع –
    ..
    اممممممم الخطأ ليس عليها هي فقط .. الخطأ متغلغل في المجتمع ككل .. بدئاً بالقنوات .. وانتهاءً بأهل البيت !
    ،
    لكن .. أبداً أبداً لا أجد تبريراً للأفعال الـ [ مُبتذله ] لبعضهن !!
    لا يوجد أي سبب يعطي الحق لأي فتاه بالصراخ في وسط الرجال !!!!!
    بمَ تفكرين يا امرأه ؟!!!!
    ،
    لكن .. سبحان الله .. يوجد البعض منهن ( بحااااجه ) للاسترجال .. بنسب متفواته ..
    سأقول لك كيف ….
    فتاه .. توفي والدها .. ورحل اخوانها الى عوالمهم .. وتنكر عنها العم والخال .. اذن هي مع نفسها .. بلا معين ولا ناصر – الا ربّ البريّه سبحانه .. وكفى به –
    الآن هي في الشارع ! وسط وحوش الشوارع …
    ماذا تفعل ؟ ام لم تسترجل وتتأسد .. ضاع منها كل شيء .. حتى شرفها !!!
    أنا لا أتخيل .. انما والله هو أمر موجود بأعداد مؤلفّه في وطني الأم ،
    تخيل واحده منهنّ تصرفت بأنوثه ودلال !!!!
    هؤلاء نجدهن في شوارعنا .. في محلاتنا .. وفي مجتمعنا ككلّ
    سنراهن ونرى افعالهن العجيبه .. ونقول .. أين ذهبت نعومة المرأه !!
    ،
    الأمر معقد .. والرجال عليهم جزء كبييير من المسؤوليه .
    ،
    أنا هنا لا أبرر لأي جنس افعاله .. ولا أوقع الخطأ على أحد ..
    انما رؤيتي ان المجمتمع بجميع عناصره يحتاج إلى [ قتل ] .. ثم اعادة احياء على منهاج سليمْ
    ،
    ،
    شكراً أسامه مره أخرى ..،
    و .. شيء أخير لأقوله : فتاةٌ أنا !

  25. عايشة الزبيدي رد

    في الواقع الحياة أقسى من أحلام الأنوثة
    واللي شاف غير اللي سمع
    ..
    مع تحفظي على كثير مما ذكر هنا ولكن
    إن لم تكن ذئباً أكلتك (الكـــلاب) !
    ..

    شكرآ على الطرح (:

  26. أسامة رد

    ziedanger..

    مع كلام الأخت فتاة الأمل أدنى ردك.. فلا يجوز الاستدلال بحديث في غير موضعه..

    علي التميمي..

    أنت تقول أن أولوية المرأة في الجلوس في بيتها و تربية أولادها .. هذا الكلام قد لا يعجب الكثيرات من بنات حواء يا صاحبي!

    أقصوصة..

    شكلي من اليوم ببدا اشرب ريد بل !

    غسق..

    كما شكرت في رسالتي لأحدى الأخوات التي أبدت تحفظها بدورها على هذه الأحلام..

    “واضح جدا من سياق الموضوع آنني لم أحلم ولا هم يحزنون…وانما كان سردا ساخرا لأحداث واقعية أحببت آن آبينها بشكل مختلف بدلا من السرد الممل للمواقف
    وهنا أنا اعتمدت على ذكاء القراد لفهم الموضوع بدلا من كتابة ملاحظة أسفل الموضوع”

    deweyes..

    أنا معك أن الملامة لا تقع على الفتاة فقط بل يشترك فيها أطراف كثيرة على رأسهم ولاة الأمر.. ووسائل الإعلام التي تشجع المرأة على التمرد على واقعها ولبس ثياب ليست بثيابها أو على مقاسها..

    هناك بلا شك منطقة وسط ما بين الاسترجال وما بين الدلع والحديث بدلال..
    الفتاة المحترمة العفيفة هي من تقع في تلك المنطقى الوسطى.. قال الله في كتابه الكريم (فلا تخضعن بالقول فيطمع الذي في قلبه مرض وَقُلْنَ قَوْلًا مَّعْرُوفًا)
    صدقيني الموضوع ليس بهذه الصعوبة!

    عايشة الزبيدي..

    طيب الي شاف وسمع.. شو وضعه يا ترى؟!

  27. عايشة الزبيدي رد

    هناك من يرى ويسمع ولا يدرك، ولا أدري حقيقة ماهية وضعه
    ولكن إن كان سمع و أبصر ما حوله (أقصد هنا أنه أدرك) !
    عندها أتوقع أن يكون على دراية وفهم أكبر وتحليل أعمق من البقية الذين يرون ولا يبصرون وبالتالي يصبح مدى رؤيته أبعد بكثير من آفاق رؤيتهم (:

  28. ودّ القلوب رد

    أحيي قلمك .. ( رغم المعارضات الانثويه التي سبقتني )
    الا انه يبقى واقع لايختلف عليه
    اثنين ..

    يعجبني بقاء المرأه فالبيت
    والتزامها بمسؤوليتها كزوجه وكأم
    معززه مكرمه ..بدل الصراخ
    او وقوفها ساعات تحت الشمس عند
    تعطل سيارتها..او انسلاخ الحياء
    من وجهها من كثر اختلاطها بالرجال
    فخروجها .. قنبله
    فجرت الكثير من القيم والمبادئ
    لست متطرفه لكنها حقائق
    يشهد لها العالم الغربي ..
    والكثير من الدول العربيه ..

    وبالمقابل
    اتمنى من الرجل عودته لمسك بزمام
    الامور .. ويبحح جيبه شويه

    دمت بخير ..^.^

    آخر تدوينة كتبها ودّ القلوب في مدونته:{أين الطريق .. إلى الكتابه !!

  29. ريد رد

    السلام عليكم

    شكرا لك أخي أسامة..
    أحياناً كثيرة عندما نرى الرجال من حولنا.. نشعر أننا النساء والرجال في آن واحد..

    فإن كان يؤلمك واقع تحول المرأة إلى شخص “ينافس” الرجل مثلما تقول..

    فأنا يؤسفني أن يكون الرجل شخص “ينافس” المرأة

    ففي كثير من أحلامك أراك تتجه إلى كون تحول الرجل إلى امرأة
    أكثر من تحول المرأة إلى رجل..

    على الأقل لا زالك المرأة ترداد الصالونات النسائية، ولا زالك ترداد محلات الخياطة النسائية، ولا زالت تشاهد حلقات برنامج منال العالم وقناة فتافيت كذلك..

    ..

    لكن لنعود إلى جملتك الأخيرة:

    الرجل الصحيح نموذج نادر.. فلابد للرجل أن يتفرغ لتلبية طلبات بيته. ولكن ما نراه هذه الأيام شيئاً آخر..
    فالمرأة “اضطرت” أن ترتاد السوبرماركت لشراء حاجيات المنزل.. من غذاء ومواد تنظيف..
    واضطرت ان تصطحب الابناء لشراء حاجياتهم..
    وإن أرادت التفرغ لذاتها فقد استقدمت هي الأخرى من يلبي طلباتها (الخادمة)..
    كما يستقدم الرجل (السائق) لسد ثغرة عدم تواجده… !

    الغريب..
    أن الرجال فخورين كونهم دائماً هم من يديرون الطاولة، وهم أصحاب القرارات النهائية.. ولكنهم عاجزين عن إعادة الأمور إلى نصابها..!

    شخصياً..
    أجد أن الحياة في أجواء المنزل أفضل من الخروج إلى العمل..
    ولكن من سيتكفل بجميع مصاريفي التي تزداد يوماً بعد يوم..
    وأقول مصاريف ليست على أمور غير جادة .. بل على العكس تماماً..

    ..

    في النهاية..

    بما أن الحياة البشرية حياة جماعية.. وتقوم على الأساس بالتعاون ..
    فأظن أن عودة النساء بيد الرجال .. وعودة الرجال بيد النساء..

    ولكن فقط فلنترك هذه البهرجات التي لا معنى لها.. مثل: زيادة عدد الخدم بلا داعي، زيادة عدد السيارات بلا داعي، زيادة المشتريات وخاصة فيما يخص أمور “الماركات” .. على المستوى كل من الرجل والمرأة

    فقط لنترك بهرجات الحياة .. ولنعد لأصول أنفسنا.. ولنعترف أن الرجل لا يقدر أن يعيش بدون المرأة ولا المرأة تقدر أن تعيش بدون الرجل..

    ..

    شكرا لك أخي أسامة

    السلام عليكم

  30. نجمة رد

    تستطيع المرأة ان تحافظ على انوثتها وإن خرجت للعمل اعتقد هذا شيء يخص التربية يجب ان تتربى الفتاة على احترام ذاتها وانوثتها بأن لا ترفع صوتها او تزاحم الرجال وإن كانت بينهم.ما شاء الله عليك اسلوبك شيق جدا في التفسير.

  31. أراميا رد

    موضوع جميل بو عامر ! 🙂
    سلمت أناملك
    بالنسبة لي .. أرى أن جنة النساء منازلهم 🙂 .. حتى و إن كانت حاصلة على شهادة الدكتوراة ..
    أسأل الله أن يستر علينا و على بنات المسلمين

  32. أسامة رد

    عايشة…

    صراحة ضيعتيني مع الادراك والوعي! 😀

    ود القلوب…

    هي والله صدقتي… قنبلة قد تنفجر في أي لحظة خصوصا اذا ما توفرت لها جميع عناصر الانفجار!

    أسما…

    لو بيدي كان بطلت من زمان!

    ريد ..

    لمذا يلقى باللوم كليا على الرجل؟ آوليست المرأة بٌنسان خصه الله بعقل لكي يميز فيه الصواب من الخطأ؟
    آم أنه اعتراف ضمني بقوامة الرجل على المرأة؟

    اتمنى ان تعيدي قراءة هذه التدوينة وسف تجدين أنني حاولت ايجاد معادلة عادلة بين الاثنين…
    ومع ذلك اذا كان هناك قصور من جانب الرجل فليس معنى ذلك أن تتحول هي الى رجل… بامكانها أن تؤدي بعض الدوار الذكورية مع احتفاظها بطبيعتها الانثوية..ولنا في أصحاب رسول الله أسوة حسنة..

    نجمة….

    كلامك سليم واختصر علي ما آريد أن آوصله في هذا
    ا الموضوع…

    أراميا..

    تعجبني طريقة تفكيرك ولكن أجزم آنك تعانين كثيرا في مجتمعك بسبب هذا النمط من التفكير ! 🙂

  33. عايشة الزبيدي رد

    حاولت فقط أن أجيب على سؤالك
    عذرآ إن كان هناك شيء من عدم الوضوح!
    ..
    حاولت أن اقول أن هناك مشاكل متشعبة إلى مالانهاية و تختلف أبعادها باختلاف عوامل كثيرة وقد تختلف من حالة إلى حالة (من شخص إلى شخص)
    لذلك لا نستطيع الجزم فيها بحل معين (يناسب الجميع) أو تحليل معين (ينطبق على الجميع).. هذا من جهة
    ..
    ..
    من جهة أخرى البعض له القدرة على الاحساس بالمشكلة وإدراكها كما له القدرة على رؤيتها
    والبعض الآخر يرى المشكلة لكنه لا يدرك أبعادها الحقيقية
    هذه قضية أخرى !
    ..
    ..
    وقضايا ومشاكل أخرى كثيرة تتفرع من هنا ولا يمكن حصرها بسهولة

    ..

    رفقاً بالقوارير!

  34. ريد رد

    السلام عليكم
    أخي أسامة
    يبدو أنك لم تتم قراءة ردي إلى نهايته..

    نحن نساء ندرك أن هنالك ما تقدم عليه المرأة أحيانا يكون خارجاً عن نطاق أنوثتها..

    ولكن هل يعقل أن يكون هذا العدد الهائل من النساء العاملات .. قد خرج للعمل فقط لمنافسة الرجل في مجالاته؟!

    لا أظن ذلك..

    على كل من خلال ردودك أخي لاحظت أنك تعني أمراً مختلفاً عن الذي أوصلته من خلال نص الموضوع الأصلي..

    فالموضوع الأصلي يذهب إلى انقراض مظاهر الرجولة أكثر من أنه يتحدث عن مظاهر الأنوثة .. هذا من خلال الأحلام دون التفسيرات ..

    ولكن ربما يكون تعبيرك في المقالة تعبيراً يقيس حالة في صورة حالة أخرى..!

    وشكرا لك اخي الكريم

    السلام عليكم

  35. أسامة رد

    ريد..

    وهل تريدين أن تقنعيني أن جميع أفراد هذه الحشود النسائية العاملة في الدولة محتاجة بالفعل إلى العمل؟

    اسمحي لي هنا أن أختلف معك في الراي..
    لو قمت بعمل دراسة بسيطة لوجدت أن اغلب الفتيات خرجن للعمل من باب .. (أشتغل ولا أنتظر العريس) .. و ظل وظيفة و لا ظل راجل!

    فكثير من الحالات التي مررت عليها من واقع خبرتي العملية هي لموظفات ينتمين |إلى عائلات معروفة في البلد و (مرتاحة) و لا أظن أن أولياء أمورهم يبخلون عليهم بتلبية أي طلب..

    ونفس الوضع ينطبق على كثير من الموظفات المتزوجات.. فهي تنتمي إلى عائلة مرموقة وزوجها يشغل منصب مرموق ويستلم بالستين والسبعين ألف شهريا.. ما حاجاتها للعمل وترك أبنائها بين الخدم والسسواقين يوميا.. من 7 ونص إلى الساعة 3 ونص؟

    عفوا ولكن الرجال للأسف مظلومون في هذه النقطة فللأسف كثير من الدوائر والمؤسسات الحكومية باتت تقدم الطلبات النسائية على الرجال مع أن الرجال هم المطلبين بفتح البيوت وتأسيس الأسر.. وياليتهم يقدمون للعمل النساء اللواتي في حاجة ماسة للعمل.. ولكن العكس..كل يوم تفاجا بعروس جديدة يتم توظيفها..أحاول أن أخفف على نفسي دوما بقول أنها قد تكون يتيمة وتعيل أهلها أو مطلقة تسغى للصمود..أو حتى متزوجة.. وزوجها كحيان!

    أفسحوا المجال للرجال.. ثم طالبوهم بالرجولة!

  36. ريد رد

    السلام عليكم

    أنا لم أقل أن جميع النساء بحاجة للعمل.. لأسباب مادية..
    ولكن هذا لا يعني أن جميعهن يعشن في ظروف توفر لهن احتياجاتهن من الاساسيات والكماليات

    المجتمع مادي .. لايجاد الاستقلالية لابد من العمل ((وكل واحد يكد على نفسه))

    كلاً منا يتحدث من منظوره ومثالياته الخاصة
    فأنا لا أستطيع أن أكون رجلاً يوماً وأشعر بما تشعر..
    ولا حتى أنت تستطيع أن تكون امرأة يوماً وتشعر بما أشعر به..

    شخصياً..
    سيشكل لي عملي مصدر مادي أقضي به كثير من الأمور التي أود القيام بها.. بدون أن أبدأ بحسابات مطولة .. واختيارات صعبة جداً.. !!

    كذلك فهو يشكل تطويراً مستمراُ للذات .. في الثقافة الاجتماعية والعملية.. فممارسة الأمور والتعرض لها يجعلنا أكثر إدراكاً لأبعاد عدة..

    المعرفة في وقتنا الحالي تشعر بها ان عشت مواقف تعلمك اهميتها..

    وصدقني في الامارات ليس المراة العاملة هي التي سبب الأزمة في قوة العمل..

    وان ذكرنا ان المراة تشكل نسبة كبيرة من قوة العمل.. فتذكر ان المجال الذي ترتفع فيه نسبة النساء هو مجال التعليم

    وعلى فكرة في التوظيف لا يتم المقارنة هذه امراة او رجل..

    يقولون هذا اماراتي او اجنبي.. وعلى ذلك هم يقيسون .!!!

    في رايي لا توجد منافسة بين المراة والرجل.. على الاقل على مستوى الاناث..
    ولكل له غايته من العمل..
    ولكن ليست كلها لتكون المراة نداً للرجل..

    الرجولة التي يطالب بها المجتمع ليست رجولة متعلقة بالمستوى الاقتصادي.. هنالك قيم يفتقدها المجتمع كما اسلفت لدى كلا الطرفين.. مما يجعلهم يقومون بلوم الطرف الاخر تبريراً لاخطائهم..

    وكلنا نعلم اننا مخطئون..

    والسلام عليكم

  37. silent رد

    بالفعل اتمنى ان ارى كل فرد قد عاد للدوره الطبيعي ..}

    لكن احياناً يتحتم ع المرأه انها تخرج وتعمل لكن عليه التزام الشروط … }

    اولها انها تبتعد عن الاماكن المختلطه .. وغيرها من الامور اللي راح يخليها تندمج في محيط الرجال اللي بالتدريج راح يفقدها الكثير من تصرفاتها الانثويه …}

    ع العموم انا لست بخوض مناقشة عمل المرأه لانه موضوع يعور الرآس .. }

    الله يخلي لي الوآلد ويحفظه من كل شر ..مااحتاج اني اشتغل بوجوده ^.^ …}

    بالنهآيه (نحن وجدنا للنناقش ونخير لا للنصمت ونسير ) ….

    حرر بقلم اختكم |Silent

    دمت بود ّ…}

  38. معاصره رد

    السلام عليكم والرحمه..

    اولا اعجبتني طريقة عرض هذا الموضوع وهو يدق ع الوتر الحساس بالنسبة للفتيات او بالاحرى ” الجنس النااعم ”

    اعجبني هذا الرد ::خلاصة القول المرأة المحتاجة للعمل.. الله معاها وييسر عليها ..و أنا أتكلم هنا عن الأرامل والمطلقات ممن يعلن أطفالا وبنات..
    أما المكتفيات ماديا والمرتاحات.. فأتمنى آن يفسحن المجال للرجال ويقمن بالدور الذي خلقن من أجله..::

    هذا هو السبب الوحيد الذي اراه مقنعا لجعل المرأة تعمل .. اما غيره فإسمحوا لي يا اخواتي // بإختلافي معكن فيه..

    اذا الرجل عااش رجلا وبكل ما تحمله هذه الكلمه من كل معاااانيها والمرأة عااشت مرأة بكل ما تحمل هذي الكلمة معااانيها..

    لكانت ايامنا وساعاتنا ولحظاتنا بالف خير وعاافيه 🙂

    الشكر مصوصل لصاحب المدونه // الى الامام وبالتوفيق..

  39. أسامة رد

    ريد..

    اسمحي لي مرة ثانية أن أختلف معك في كلامك..

    أولا :كلامك بخصوص تحقيق الاكتفاء المادي قد أوافق عليه إذا كنا نعيش في الغرب.. حيث فيه يطرد الابن أو الابنة من بيت والديه عندما يبلغ السادسة عشرة حيث يكون مطالبا بالصرف على نفسه وامتلاك بيت خاص به في تلك السن مما يضطر المرأة للعمل والصرف على نفسها.. فهناك المجتمع قاسي ويفتقد لأدنى درجات الترابط التي و لله الحمد مازالت موجودنا عندنا..

    و ياليتك تخبريني.. عن درجات الاكتفاء المادي هذه التي تبحث المرأة عن تحقيقها؟

    أغلب من أعرفهن النساء العاملات إما أن يصرفن أموالهن على شراء الكماليات..و العاقلات منهم استثمرن في العقار وصرن يمتلكن فيلل و شقق.. في حين أزواجهن يصارعن في هذه الحياة لتحقيق حياة كريمة للأبناء!

    ثانيا: من يقول أنه ليس هناك تمييز في الوظائف بين الرجل و المرأة؟

    ربما المؤسسة التي تعملين فيها استثناء.. و لكن في أغلب المؤسسات الأخرى فالوضع مختلف..
    بعضها لديها توجه صريح بتقديم الطلبات النسائية.. خصوصا إذا ما كانت مديرة التوظيف امرأة!

    نسبيا فتوظيف المواطنة أفضل من توظيف الأجنبية أو حتى الأجنبي.. واذا كانت طبيعة الوظيفة نفسها تحتاج غلى عنصر نسائي.. فلا اعتراض على ذلك.. ولكن فأن تكون هناك كفاءتان واحدة رجالية والأخرى نسائية .. فبرأيي أن يتم تقديم الرجل.. فهو المطالب الأول بالعمل.. و ليست المرأة..

    ثالثا وأخيرا..

    دليني على موظفة تستطيع التوفيق بين متطلبات عملها وبيتها.. و سأبحث لها عن زوج بنفسي!

  40. علمني دوت كوم رد

    اخى الحبيب اقول لك لو اخذت المرأه دور الرجل فهذا لم ينتج عن قوة المراه ولكن عن ضعف الرجل
    او اقول لم يكن سببه سرقة المرأه دور الرجل ولكن سببه تنازل الرجل عن دوره

  41. ×ملامح× رد

    اعجبني المقال رغم اني وصلت اليه متأخرة..

    جعلني أقف و أفكر لوقت طويل ..!!

    الكثير من الاناث عارضوا اسلوبي الانثوي في التعامل وفي الحياة.. إلا انني لازلت أنثى..

    آخر تدوينة كتبها ×ملامح× في مدونته:انحلت المشكلة

  42. MAHA رد

    السلام عليكم
    لاحظت وجود اخطاء املائيه فعدت كتابته الحم

    رأيت في المنام ان شاب اعطاني اورق وقال “شفتي ورجعتي بعد ذلك قال لجدي ابو امي المتوفي ,جدي اسمه محمد, اعطيك 60

    الف بس اقنعها تبقى , رايت هذه الرؤيه قبل سفري بكم يوم علما ان هذا الشاب يحبني

    وقبل كم يوم حلمت ان الدكتو فهد , مفسر الاحلام على قناة الرايه , همس في اذني وقال لي انه هذا الشاب حلم وتفسير حلمه انه استخار من قبل ولكن لم يشعر ببرتاح , هذا الشاب خاطب بنت عمو وبس هو مايحبها واستخار الان ’,كانة الشاب استخار من اجل ان يعلم اذا كنت مناسبه له ام لا , ثم قال انه لن يتحقق ما ستخار من اجله الا اذا سار على الصراط المستقيم . علما انه الشاب ماتزم يصلي في الجامع ويحفض قران
    رد

    1. أسامة رد

      أختي الكريمة
      هذا المقال مجرد موضوع ساخر.. و أنا لست بمسفر أحلام لكي أفسر لك هذا الحلم!

  43. MAHA رد

    السلام عليكم
    اخ اسامه انا لا اعلم ما ذا تقصد ب”هذا المقال موضوع ساخر” اذا قصدك مقالي فانا اسفه الي حصل كان سؤء فهم مني انا شفت ببداية الصفحه احلام وتفسيرها فضنيت انه انت تفسر احلام انااسفه مرة ثانيه ورجاء احذف مقالي الاول
    الموضوع الي تتكلمون عنو شيق عن عمل المرأة ز انا اتفق معك من الصعب انه المرأة العاملع ماتقصر بوجباتها داخل المنزل . انا اعمل مدرسه واذا ازوجت ان شاء الله ما اشتغل لانه تربية اولاد شي صعب

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *